***
***

الثلاثاء، 28 ديسمبر، 2010

مؤخرة لص توقعه في قبضة الشرطة

لندن - تعرض لص في شرق لندن إلى موقف غريب ومحرج للغاية بسبب مؤخرته الضخمة.

فقد حاول اللص البالغ من العمر 36 عاما الدخول إلى أحد المساكن من خلال النافذة ، إلا أن إطار النافذة لم يكن بالحجم الملائم للسماح لمؤخرته الكبيرة بالمرور.
وأفادت شرطة العاصمة البريطانية لندن إن الرجل انحشر في حديد النافذة ولم يستطع أن يخلص نفسه منه.
وقال متحدث باسم الشركة، "كان نصف جسم الرجل في داخل النافذة ونصفه الاخر في الخارج".
وأضاف المتحدث أنه تم استدعاء رجال الإطفاء الذين قاموا بإزالة إطار النافذة بصورة كاملة حتى يتسنى لهم تحرير اللص من مصيدته الاختيارية.
غير أن التحريركان مؤقتا اذ ألقت الشرطة القبض على اللص فور تخليصه من النافذة بتهمة الشروع في السرقة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق