***

بحث هذه المدونة الإلكترونية

جارٍ التحميل...
***

الثلاثاء، 1 مارس، 2016

قصة مثل: عاد بخفي حنين

ساوم أحد الأعراب حنينا الإسكافي على خفين ، ولكنه لم يشترهما بعد جدل طويل ، فغاظ حنينا جدل الأعرابي ، فقام وعلق أحد
 الخفين في طريق الأعرابي ، ثم سار وطرح الآخر في طريقه ، وكمن له . فلما مر الأعرابي ورأى أحد الخفين قال : ما أشبه هذا
بخف حنين ولو كان معه الآخر لأخذته ، فتقدم ورأى الثاني مطروحا ، فندم على تركه الأول ، فنزل وعقل راحلته ، ورجع إلى الأول  فذهب حنين براحلته ، ورجع الأعرابي وليس معه إلا الخفان ، فقال له قومه : ما الذي جئت به من سفرك ؟ فقال : جئت بخفي حنين !! 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق